التميز خلال 24 ساعة
 العضو الأكثر نشاطاً هذا اليوم   الموضوع النشط هذا اليوم   المشرفة المميزة    المشرف المميز 
قريبا
انتقلت الى رحمة الله حليمة عمر صالح الزين
بقلم : جميل العرباتي
قريبا
قريبا
آخر 10 مشاركات
جمعة مباركة علينا وعليكم آمين (الكاتـب : - مشاركات : 35 - المشاهدات : 1924 - الوقت: 02:21 AM - التاريخ: 12-14-2018)           »          يسعد صباح الغاليين (الكاتـب : - مشاركات : 49 - المشاهدات : 2204 - الوقت: 02:09 AM - التاريخ: 12-14-2018)           »          انتقلت الى رحمة الله حليمة عمر صالح الزين (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 16 - الوقت: 02:02 AM - التاريخ: 12-14-2018)           »          كتاب حمولة الصلاحات:اعداد حسين اسماعيل الخطيب (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 35 - المشاهدات : 15519 - الوقت: 06:52 PM - التاريخ: 12-12-2018)           »          سلسلة رجالات عائلة الخطيب من عجور الخليل فلسطين (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 41 - الوقت: 06:44 PM - التاريخ: 12-12-2018)           »          السلام عليكم ورحمة الله وبركاته (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 2063 - المشاهدات : 124576 - الوقت: 06:35 PM - التاريخ: 12-12-2018)           »          انتقلت الى رحمة الله الحاجه خضرة محمد ابو كيفه / زوجة الحاج جبريل حسن الدنان (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 25 - الوقت: 06:30 PM - التاريخ: 12-12-2018)           »          عزاء ال الخطيب وال عبد النبي (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 21 - الوقت: 06:26 PM - التاريخ: 12-12-2018)           »          سجل حضورك بالصلاة على رسول الله (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1441 - المشاهدات : 73869 - الوقت: 02:57 AM - التاريخ: 12-07-2018)           »          انتقلت الى رحمة الله مريم محمد عبد الرحمن بنات أن محمد (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 63 - الوقت: 07:56 PM - التاريخ: 12-04-2018)


إهداءات ملتقى شباب عجور




مودة تسمو على الألم

قسم القصص والروايات


إضافة رد
قديم 09-18-2010, 08:41 AM   #1
النخبة


الصورة الرمزية محمود بنات.
محمود بنات. غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1456
 تاريخ التسجيل :  Jul 2010
 أخر زيارة : 02-09-2015 (01:43 PM)
 المشاركات : 4,763 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Black
افتراضي مودة تسمو على الألم



طلع النهار شاحبا موشحا بسواد الدخان الذي غطى أرجاء المخيم المنكوب بعد أيام المحنة العمياء,التي خلفتها آلة الحرب العسكرية الصهيونية البغيضة..
كان الدمار الهائل مروعا,يثير كوما من المعاناة والألم,ويحرك مشاعر الرغبة في الإنتقام...

تناثرت الجثث في الطرقات في مشهد مأساوي يعبر عن حالة الحرب غير المتكافئة..
ظلّت أنّات الجرحى تنبعث من بين الركام هنا وهناك...
بدا الذهول على وجوه أولئك الذين نجوا من الموت,وخرجوا من تحت الأنقاض,وإنتشروا في الطرقات يبحثون عن أقاربهم بين الضحايا علّهم ينقذون البعض من الموت والهلاك...
جلست سناء واجمة في زاوية بعيدة عن منزلها المدمر وهي تحدّق في أعمدة الدخان المتصاعدة من بقاياه المتناثرة...
جعلت تتأمل ما حولها من الدمار الذي أحدثته غارات الطائرات الحربية التي أطلقت ثلاثمائة صاروخ في ليلة واحدة لتحيل لمخيم إلى حطام,تتخلله الأشلاء الممزقة,وتصبغه الدماء الزكية بحمرتها القانية...
لم تفق سناء من ذهولها إلا على صوت إنفجار مدوّ وقع أمام ناظريها وسط أنقاض منزلها المدمر..
شهقت بفزع وقد تملكتها الدهشة..
صرخت بشدة..
- ويلاه...عبد الحكيم...
تركت أقاربها وهرعت نحو موقع الإنفجار...
جعلت تهرول وقلبها يخفق خوفا على خطيبها الذي كان يبحث بين الأنقاض عن ضحايا,أو بقايا أثاث وأمتعة صالحة يمكن الإستفادة منها...
وصلت إلى المكان بعد جهد,وجعلت تبكي بلوعة..
نظرت إلى جمع من الشبان تحلقوا حول مكان الإنفجار..
حاولت التقدم أكثر لمعرفة المصاب..
رآها بعض الشبان فطلبوا منها الإبتعاد..
- أرجوكم...أريد أن أراه...إنه خطيبي..
وبعد إلحاح منها وإصرار على رؤيته سمحوا لها بنظرة سريعة..
شعرت بألم يمزق جسدها,ويقطع نياط قلبها..
كان المشهد مروعا..
الدماء تغطي جسده المسجّى على الأرض..
والأنين متواصل لا ينقطع..والحشرجة تثير كوامن الحزن والأسى..
تذكرت كم كانت فرحتها عظيمة يوم علمت بنجاته من القصف الذي دمّر أرجاء المخيم,وخلّف عشرات القتلى ومئات الجرحى...
ثم ها هي تفجع به في حادث إنفجار للغم خلّفه اليهود العتاة..
لم تملك إلا أن تلهج بالدعاء..
- لا حول ولا قوة إلا بالله..
وتصل سيارة الإسعاف إلى المكان لتنقل عبد الحكيم بسرعة إلى المستشفى لتلقي العلاج...
ويقف الأطباء مذهولين أمام جسده...
ينظر بعضهم إلى بعض بأسى..
- لا بد من بتر ساقه اليسرى ويده اليمنى وإصبعين من يده اليسرى..
- إذن لا نستطيع علاجه هنا..
- لا بد من نقله إلى مشفى آخر..
يصل الخبر إلى سناء التي ظلت تعتصر الألم,ولم تعرف للنوم طعما..
تتنهد بحقة..
- حسبنا الله ونعم الوكيل..
وينتقل عبد الحكيم إلى مشفى آخر ليتم فيه بتر ساقه ويده وإصبعيه..
ويمكث أياما عصيبة يصحو بعدها ليفاجأ بحالته...
ينظر إلى جراحه وما خلفه إنفجار اللغم في جسده..
يتذكر صور القتلى والجرحى في المخيم..
يلتفت إلى ذويه الذين وقفوا عند رأسه,وتحلقوا حوله,وجعلوا يذرفون الدموع.
- ما بالكم تبكون؟!ما أنا إلا واحد من أبناء المخيم..أصابني بعض ما أصابهم...الحمد لله...
يعانقه والده ويطبع قبلة على رأسه..
- عافاك الله يا ولدي..
ينتبه لخطيبته سناء...
يرحب بها..ترسل الدموع حزنا على حالته..
- سلّمك الله يا عبد الحكيم...يبتسم لها...
- لا تحزني يا سناء...فلن أكون سببا لتعاستك وشقائك بعد اليوم...وأنت بالخيار..
تنظر إليه بنظرات لوم وعتاب...
- ما هذا الذي تقوله؟!
- لا تتعجلي يا سناء...فكري بالأمر جيدا...فأنا كما ترين...عاجز ومعاق...وأنت بحاجة إلى
رجل سليم معافى لتسعدي معه في حياة هنيئة...
تبكي وتشيح بوجهها عنه..
يشعر بأنه سبّب الأذى لها...
- معذرة يا سناء ما أردت إلا سعادتك..!!
تلتفت إليه وتغمره بنظرات الإشفاق والرحمة...تهرع نحو الباب وتولي مبتعدة عنه..
ويخرج عبد الحكيم من المستشفى بساق واحدة ويد واحدة..
يخرج على كرسي متحرك يدفعه أخوه..
يصل إلى بيت أحد أقاربه في مدينة جنين فيفاجأ بعدد كبير من أهله يقطنون فيه بعدما دمرت منازلهم في المخيم...
يتذكر صور القصف والدمار...يطأطئ برأسه...
- لا حول ولا قوة إلا بالله...لا بد من الصبر والثبات...
تهمس أخته في أذنه...
- لقد حضرت سناء...
تبرق أساريره ويشعر بالسرور...
يلتفت ناحية الباب فيراها تتقدم نحوه..
- حمدا لله على السلامة يا عبد الحكيم...
- جزاك الله خيرا يا سناء..
تنظر إليه بمودة وألفة....
- عانيت كثيرا يا عبد الحكيم...
- إنها إرادة الله...ولا بد من الصبر و التحمل...فلست وحدي الذي أصابه مثل هذا المصاب..ولكن..
- ولكن ماذا؟
- هل فكت في أمر زواجنا؟
- نعم...ولذلك جئت إليك..
- أنت بالخيار يا سناء...
- أنا لن أختار سواك يا عبد الحكيم...وأنا راضية بقضاء الله وقدره..
- حتى وأنا على هذه الحالة..
- ما انت إلا واحد من أهل المخيم..وما أصابك فإنما هو بقدر الله تعالى..ولا بد أن أشاركك الأجر والثواب..فهذا جهاد ومصابرة...أم أنك تضنّ عليّ بمثل هذه الفرصة التي أتاحها الله تعالى لي..؟!!
يشعر بالفرح يغمر قلبه..تكبر خطيبته في عينيه..
- أن رائعة يا سناء...هكذا فلتكن النساء...
- إذا عليك أن تحدد موعد الزواج..وبأقرب وقت ممكن..فأنت بحاجة إلى من يرعاك..أليس كذلك..؟!
- ولم العجلة يا سناء؟
-حتى لا أغير رأيي!!
يضحك بسرور...
- وهل يمكن ذلك؟
تنظر إليه باطمئنان..
- أنا لن أختار سواك...فأنت نصيبي إن شاء الله....ومهما حاول الأعداء أن يزرعوا اليأس والحزن في قلوبنا,فسيظل هناك مكان للفرح..فنحن إن تألمنا فثواب وأجر وطهارة...وهم إن تألموا فحسرة في قلوبهم وندامة...وشتان بيننا وبينهم...


قصه من صبر شعبنا الفلسطيني في مخيم الصمود - مخيم جنين -منقول


 
 توقيع : محمود بنات.

عَلِّمونا كيف نصنع من ظلام الليل ِ شعله

علمونا كيف نجني من جراح القلب فُلّه

علمونا كيف يغدو قلبُنا للأرض ازهاراً وفوق الجرح قُبله


رد مع اقتباس
قديم 09-18-2010, 08:58 AM   #2
النخبة


الصورة الرمزية احمد دعسان
احمد دعسان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1528
 تاريخ التسجيل :  Jul 2010
 أخر زيارة : 04-23-2012 (10:38 PM)
 المشاركات : 394 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Black
افتراضي



اشكرك أخي محمود على هذا الحس الرهف الفكر الرائع
وهذه المشاركة الرائعة
تقبل مروري


 
 توقيع : احمد دعسان

من الركام .... نبت الحلم


رد مع اقتباس
قديم 09-18-2010, 09:40 AM   #3
:: مؤسس الموقع ::


الصورة الرمزية جميل العرباتي
جميل العرباتي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل :  Nov 2009
 أخر زيارة : يوم أمس (08:51 PM)
 المشاركات : 8,913 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Black

الاوسمة

افتراضي



أنا لن أختار سواك...فأنت نصيبي إن شاء الله....ومهما حاول الأعداء أن يزرعوا اليأس والحزن في قلوبنا,فسيظل هناك مكان للفرح..فنحن إن تألمنا فثواب وأجر وطهارة...وهم إن تألموا فحسرة في قلوبهم وندامة...وشتان بيننا وبينهم...

ابدعت اخي محمود قصة رائعة تحمل الكثير من المعاني والحكم
فيها الحب والصدق والاخلاص والايمان والقناعة وحــب الوطن
لعلنا نستفيق من سباتنــا ونتعلم ونعلم بان هنــاك عدو واحد لنا
يتربص بنـــا بدل ان نتربص ببعضنـا البعض هي قصة رائعة من
مخيم الصمود وهنا يجب ان نصنع قصص صمود على صفحاتنا
لا لمناكفاتنا اشكرك


 
 توقيع : جميل العرباتي

شعار الملتقى
................
مرحــب هلا بالملتقى ... البعد بالقـــرب التقى
عجـــور صيد اهلهــا .... والصيد جيــل منتقى
والنتُ فيـــك مفاخـرا .... ولأنه فيـــــــك ارتقى
حيوا الشبابَ تحيـــة..... بلقائهــم في الملتقى
...............
جميل العرباتي


رد مع اقتباس
قديم 09-18-2010, 10:45 AM   #4
استشاري
اللهم صلّ على سيدنا محمد


الصورة الرمزية يحيى الراعوش
يحيى الراعوش غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 950
 تاريخ التسجيل :  Apr 2010
 أخر زيارة : 11-06-2018 (10:07 PM)
 المشاركات : 6,192 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Jordan
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
اللهم صلّ على سيدنا محمد وعلى آله وأصحابه وسلم
لا تنسَ ذكْر الله تعالى
السلام عليكم يا رسول الله
لوني المفضل : Fuchsia

الاوسمة

افتراضي





آآآآآآآآآآآه

يا شعبنا المظلوم
ممن ؟ !!!! ...

من أرذل قلة قليلة على وجه البسيطة
من اليهوووووود الغاصبين الحاقدين
.

أقسم بالله العظيم ،

أنني كنت أبكي
وتذرف عيناي الدموع ،
وأنا أتنقل بين أسطر القصة الأليمة والحزينة ،
وأسرد بناظري أحداثها العظيمة
..

وهذه أول قصة أتأثر بها أيما تأثر والله
.


فحيّا الله تعالى هؤلاء الرجال الأبطال ،
والأسود الأشاوس ،
والصابرين على كل مصائبهم
،

ولا زالت ألسنتهم تلهج بالقول الحق :
لا حول ولا قوة إلا بالله .
الصبر الصبر أخواننا وأخواتنا الأبطال
..


الثبات الثبات سيداتي وسادتي وتاج رؤوسنا جميعاً
، في وجه الأعداء الصهاينة
الماكرين الغادرين
قتلة أنبياء الله تعالى
في كل زمان وحين ..
وحيّا الله تعالى أخواتنا وبناتنا وأمهاتنا
،

التي تنجب
الصبر والشهادة

وحب الوطن والفداء

والصمود في وجه اليهود المعتدين
؛

مغروسة وممزوجة بقلوب أجنّتهن وأطفالهن
.


فهنيئاً لشعبي

هذا الفخار والعز والصبر النادر
الذي قلّما نجده في هذه الأيام
.
وهنيئاً لهم أفضل
مكافأة من رب العزة على الإطلاق
؛

ألا وهي : أنه
رضي عنهم واختارهم من صفوة شهدائه الأبرار
،

وأنعم بها من شهادة
،

وأنعم به من رضاً من الله تعالى ،
وأكرم به من كرم
،


وأيّما كرم ..
من كرم المولى تعالى الكريم الكريم الكريم
...


والله تعالى له حكمة وشأن وإرادة خاصة به عز وجل ،
لا نحن ولا غيرنا يعلمها بداً
..
ألم يقل الله تعالى في محكم كتابه العزيز :-

قال الله تعالى :-
" إن يَمْسَسْكُمْ قَرْحٌ فَقَدْ مَسَّ الْقَوْمَ قَرْحٌ مِّثْلُهُ وَتِلْكَ الأيَّامُ نُدَاوِلُهَا بَيْنَ النَّاسِ وَلِيَعْلَمَ اللّهُ الَّذِينَ آمَنُواْ وَيَتَّخِذَ مِنكُمْ شُهَدَاء وَاللّهُ لاَ يُحِبُّ الظَّالِمِينَ [آل عمران : 140] "
.

بلى والله . صدق الله العظيم ..

إذن ..


الحمدلله على كل شيء
والحمد لله في كل حين
والحمد لله الذي لا يُحمد على مكروه سواه

والحمد لله الحمد لله الحمد لله


عدد خلقه
ورضا نفسه
وزنة عرشه
ومداد كلماته

ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
وسلام على المرسلين
والحمد لله تعالى رب العالمين
أشكرك سيدي واستاذي الفاضل الشهم النبيل

محمود بنات
على رائعتك وروعتك
وقصتك وحادثتك
وبعض مآسي إخواننا غربي النهر
فلك شكري وتقديري سيدي الفاضل
محمود بنات
وكلي أسف والله على مبالغتي في الرد والإطالة
ولكن
من حرقتي والله

بحمى المولى تعالى
عفاكم سيدي الكريم



 
 توقيع : يحيى الراعوش

فلسطيني فلسطيني
فلسطيني
ما دام في السماء من
يحميني
فليس في الأرض من
يُقصيني
بإذن الله تعود فلسطين
ويبقيني
ساجد بمحراب أقصاها و
يفنيني


رد مع اقتباس
قديم 09-18-2010, 06:06 PM   #5
النخبة


الصورة الرمزية محمود بنات.
محمود بنات. غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1456
 تاريخ التسجيل :  Jul 2010
 أخر زيارة : 02-09-2015 (01:43 PM)
 المشاركات : 4,763 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Black
افتراضي



اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد دعسان [ مشاهدة المشاركة ]
اشكرك أخي محمود على هذا الحس الرهف الفكر الرائع
وهذه المشاركة الرائعة
تقبل مروري


أشكرك أخي أحمد على مرورك العطر


 
 توقيع : محمود بنات.

عَلِّمونا كيف نصنع من ظلام الليل ِ شعله

علمونا كيف نجني من جراح القلب فُلّه

علمونا كيف يغدو قلبُنا للأرض ازهاراً وفوق الجرح قُبله


رد مع اقتباس
قديم 09-18-2010, 06:07 PM   #6
النخبة


الصورة الرمزية محمود بنات.
محمود بنات. غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1456
 تاريخ التسجيل :  Jul 2010
 أخر زيارة : 02-09-2015 (01:43 PM)
 المشاركات : 4,763 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Black
افتراضي



اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جميل العرباتي [ مشاهدة المشاركة ]
أنا لن أختار سواك...فأنت نصيبي إن شاء الله....ومهما حاول الأعداء أن يزرعوا اليأس والحزن في قلوبنا,فسيظل هناك مكان للفرح..فنحن إن تألمنا فثواب وأجر وطهارة...وهم إن تألموا فحسرة في قلوبهم وندامة...وشتان بيننا وبينهم...

ابدعت اخي محمود قصة رائعة تحمل الكثير من المعاني والحكم
فيها الحب والصدق والاخلاص والايمان والقناعة وحــب الوطن
لعلنا نستفيق من سباتنــا ونتعلم ونعلم بان هنــاك عدو واحد لنا
يتربص بنـــا بدل ان نتربص ببعضنـا البعض هي قصة رائعة من
مخيم الصمود وهنا يجب ان نصنع قصص صمود على صفحاتنا
لا لمناكفاتنا اشكرك

نعم أستاذي ابوخالد يجب أن نصنع قصص للصمود من أجل وطننا الغائب الحاضر


 
 توقيع : محمود بنات.

عَلِّمونا كيف نصنع من ظلام الليل ِ شعله

علمونا كيف نجني من جراح القلب فُلّه

علمونا كيف يغدو قلبُنا للأرض ازهاراً وفوق الجرح قُبله


رد مع اقتباس
قديم 09-18-2010, 06:09 PM   #7
النخبة


الصورة الرمزية محمود بنات.
محمود بنات. غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1456
 تاريخ التسجيل :  Jul 2010
 أخر زيارة : 02-09-2015 (01:43 PM)
 المشاركات : 4,763 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Black
افتراضي



اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يحيى داود محمود الراعوش [ مشاهدة المشاركة ]


آآآآآآآآآآآه

يا شعبنا المظلوم
ممن ؟ !!!! ...

من أرذل قلة قليلة على وجه البسيطة
من اليهوووووود الغاصبين الحاقدين
.

أقسم بالله العظيم ،

أنني كنت أبكي
وتذرف عيناي الدموع ،
وأنا أتنقل بين أسطر القصة الأليمة والحزينة ،
وأسرد بناظري أحداثها العظيمة
..

وهذه أول قصة أتأثر بها أيما تأثر والله
.


فحيّا الله تعالى هؤلاء الرجال الأبطال ،
والأسود الأشاوس ،
والصابرين على كل مصائبهم
،

ولا زالت ألسنتهم تلهج بالقول الحق :
لا حول ولا قوة إلا بالله .
الصبر الصبر أخواننا وأخواتنا الأبطال
..


الثبات الثبات سيداتي وسادتي وتاج رؤوسنا جميعاً
، في وجه الأعداء الصهاينة
الماكرين الغادرين
قتلة أنبياء الله تعالى
في كل زمان وحين ..
وحيّا الله تعالى أخواتنا وبناتنا وأمهاتنا
،

التي تنجب
الصبر والشهادة

وحب الوطن والفداء

والصمود في وجه اليهود المعتدين
؛

مغروسة وممزوجة بقلوب أجنّتهن وأطفالهن
.


فهنيئاً لشعبي

هذا الفخار والعز والصبر النادر
الذي قلّما نجده في هذه الأيام
.
وهنيئاً لهم أفضل
مكافأة من رب العزة على الإطلاق
؛

ألا وهي : أنه
رضي عنهم واختارهم من صفوة شهدائه الأبرار
،

وأنعم بها من شهادة
،

وأنعم به من رضاً من الله تعالى ،
وأكرم به من كرم
،


وأيّما كرم ..
من كرم المولى تعالى الكريم الكريم الكريم
...


والله تعالى له حكمة وشأن وإرادة خاصة به عز وجل ،
لا نحن ولا غيرنا يعلمها بداً
..
ألم يقل الله تعالى في محكم كتابه العزيز :-

قال الله تعالى :-
" إن يَمْسَسْكُمْ قَرْحٌ فَقَدْ مَسَّ الْقَوْمَ قَرْحٌ مِّثْلُهُ وَتِلْكَ الأيَّامُ نُدَاوِلُهَا بَيْنَ النَّاسِ وَلِيَعْلَمَ اللّهُ الَّذِينَ آمَنُواْ وَيَتَّخِذَ مِنكُمْ شُهَدَاء وَاللّهُ لاَ يُحِبُّ الظَّالِمِينَ [آل عمران : 140] "
.

بلى والله . صدق الله العظيم ..

إذن ..


الحمدلله على كل شيء
والحمد لله في كل حين
والحمد لله الذي لا يُحمد على مكروه سواه

والحمد لله الحمد لله الحمد لله


عدد خلقه
ورضا نفسه
وزنة عرشه
ومداد كلماته

ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
وسلام على المرسلين
والحمد لله تعالى رب العالمين
أشكرك سيدي واستاذي الفاضل الشهم النبيل

محمود بنات
على رائعتك وروعتك
وقصتك وحادثتك
وبعض مآسي إخواننا غربي النهر
فلك شكري وتقديري سيدي الفاضل
محمود بنات
وكلي أسف والله على مبالغتي في الرد والإطالة
ولكن
من حرقتي والله

بحمى المولى تعالى
عفاكم سيدي الكريم




والله اني لأسعد عندما أرى جمال كلماتك أستاذنا يحيى الراعوش فحقا دائما مميز


 
 توقيع : محمود بنات.

عَلِّمونا كيف نصنع من ظلام الليل ِ شعله

علمونا كيف نجني من جراح القلب فُلّه

علمونا كيف يغدو قلبُنا للأرض ازهاراً وفوق الجرح قُبله


رد مع اقتباس
قديم 09-18-2010, 08:46 PM   #8
استشاري


الصورة الرمزية ابو العز
ابو العز غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1384
 تاريخ التسجيل :  Jul 2010
 أخر زيارة : 06-04-2017 (06:41 PM)
 المشاركات : 981 [ + ]
 التقييم :  10
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
لوكان لي حاضر أخر لأمتلكت مفاتيح أمسي
ولو كان أمسي معي لأمتلكت غدي كله
لوني المفضل : Darkgoldenrod

الاوسمة

افتراضي



يما ويل الصامتين
اشكيهم لميني
دمي اصبح شلال
ع ترابك جنيني

يما دمي سيال
ع تراب المخيم
يما العرب بتشوف
والطفل يتألم

يما دخلوا المخيم
طالبوا بتسليمي
ما ارتفعت راية يما
غير علم فلسطيني

حلفنا كبار صغار
عهد الله ما نساوم
يما انتصر المخيم
وانهزمت عواصم


مشكوور اخي محمود على هذه القصة الرائعة ورحم الله شهداء مخيم جنين ورحم الله القائد الرائد / ابوجندل
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

الشهيد البطل يوسف ريحان المُلقّب بأبو جندل
من أبطال المخيم وزينة شهداء المعركة
بقي يقاوم حتى آخر لحظة واستشهد واقفـاً ..

ورحم الله جميع شهداء مخيم جنين ومنهم

محمد عمر حواشن
محمد يوسف القلق

ربيع جلامنة
أحمد حسين أبوالهيجا
طارق زياد درويش
بلال محمد الحاج
قيس عدوان
محمد كميل
ماجد ابو الرب
منير وشاحي
مصطفى الشلبي
محمد الحامد
طارق دراوشة
سامر جردات
غازي أبو عرة
زكي شلبي
ونجله وضاح
عبد الكريم السعدي
أبو العبد السعدي
أبو الزرعيني
أشرف محمود أبو الهيجا
ناصر أبو حطب
طه الزبيدي
يسري أبو فرج
الحاج أبو رجا صباغ
الحاجة أم مروان وشاحي
عميد عزمي الياموني
نايف قاسم
وائل أبو السباع
نضال النوباني
ماهر النوباني
جمال عيسى تركمان
عمار حمدان عثمانكمال الصغير
فارس عناد الزبنشادي رأفت النوباني
جمال محمود الفايد
محمود محمد أحمد طوالبة
رياض بدير
عبد الرحيم فرج
محمد طالب
نايف قاسم عبد الجابر
نضال سويطات
ولـــيد محمود
اشرف العدي
زياد العامر
معتصم الصباغ
عبدالهادي العمري

والعديد من الشهداء الذين لم تُذكر اسمائهم بسبب فقدانهم وعدم التعرف على جثثهم ..



 
 توقيع : ابو العز

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


رد مع اقتباس
قديم 09-19-2010, 01:20 AM   #9
استشاري
فلسطينية وأفتخر


الصورة الرمزية ام العز
ام العز غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1460
 تاريخ التسجيل :  Jul 2010
 أخر زيارة : 06-20-2016 (12:45 AM)
 المشاركات : 12,642 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
اني اخترتك يا وطني
حبا وطواعيا
اني اخترتك يا وطني
سرا وعلانيا
لوني المفضل : Fuchsia
افتراضي



ومهما حاول الأعداء أن يزرعوا اليأس والحزن في قلوبنا,فسيظل هناك مكان للفرح..فنحن إن تألمنا فثواب وأجر وطهارة...وهم إن تألموا فحسرة في قلوبهم وندامة...وشتان بيننا وبينهم...


مخيم جنين

تلك البقعة المضيئة من الوطن المقدس الذي آوى ولا يزال فوق مساحته البالغة 378 دونما نحو أربعة عشر ألفا من أبناء كنعان, المُقتَلعين من ست وخمسين منبتاً من أرض الأجداد الممتدة من ضفاف طبريا الى شواطئ تل الربيع مروراً بعروس البحر حيفا, ليشكل هذا المزيج لوحة عشق للوطن السليب

===================

يحكون في بلادنا
يحكون في شجن
عن صاحبي الذي مضى
و عاد في كفن
*
كان اسمه.. .
لا تذكروا اسمه!
خلوه في قلوبنا...
لا تدعوا الكلمة
تضيع في الهواء، كالرماد...
خلوه جرحا راعفا... لا يعرف الضماد
طريقه إليه. ..
أخاف يا أحبتي... أخاف يا أيتام ...
أخاف أن ننساه بين زحمة الأسماء
أخاف أن يذوب في زوابع الشتاء!
أخاف أن تنام في قلوبنا
جراحنا ...
أخاف أن تنام !!

اشكرك اخي محمود على هذه القصة الرائعة التي تجسد النضال الفلسطيني بكل صوره
مع تحياتي


 
 توقيع : ام العز

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


رد مع اقتباس
قديم 09-19-2010, 07:39 PM   #10
النخبة


الصورة الرمزية محمود بنات.
محمود بنات. غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1456
 تاريخ التسجيل :  Jul 2010
 أخر زيارة : 02-09-2015 (01:43 PM)
 المشاركات : 4,763 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Black
افتراضي



اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة راجح محمد بنات [ مشاهدة المشاركة ]
يما ويل الصامتين
اشكيهم لميني
دمي اصبح شلال
ع ترابك جنيني

يما دمي سيال
ع تراب المخيم
يما العرب بتشوف
والطفل يتألم

يما دخلوا المخيم
طالبوا بتسليمي
ما ارتفعت راية يما
غير علم فلسطيني

حلفنا كبار صغار
عهد الله ما نساوم
يما انتصر المخيم
وانهزمت عواصم

مشكوور اخي محمود على هذه القصة الرائعة ورحم الله شهداء مخيم جنين ورحم الله القائد الرائد / ابوجندل
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

الشهيد البطل يوسف ريحان المُلقّب بأبو جندل
من أبطال المخيم وزينة شهداء المعركة
بقي يقاوم حتى آخر لحظة واستشهد واقفـاً ..

ورحم الله جميع شهداء مخيم جنين ومنهم

محمد عمر حواشن
محمد يوسف القلق
ربيع جلامنة
أحمد حسين أبوالهيجا
طارق زياد درويش
بلال محمد الحاج
قيس عدوان
محمد كميل
ماجد ابو الرب
منير وشاحي
مصطفى الشلبي
محمد الحامد
طارق دراوشة
سامر جردات
غازي أبو عرة
زكي شلبي
ونجله وضاح
عبد الكريم السعدي
أبو العبد السعدي
أبو الزرعيني
أشرف محمود أبو الهيجا
ناصر أبو حطب
طه الزبيدي
يسري أبو فرج
الحاج أبو رجا صباغ
الحاجة أم مروان وشاحي
عميد عزمي الياموني
نايف قاسم
وائل أبو السباع
نضال النوباني
ماهر النوباني
جمال عيسى تركمان
عمار حمدان عثمانكمال الصغير
فارس عناد الزبنشادي رأفت النوباني
جمال محمود الفايد
محمود محمد أحمد طوالبة
رياض بدير
عبد الرحيم فرج
محمد طالب
نايف قاسم عبد الجابر
نضال سويطات
ولـــيد محمود
اشرف العدي
زياد العامر
معتصم الصباغ
عبدالهادي العمري

والعديد من الشهداء الذين لم تُذكر اسمائهم بسبب فقدانهم وعدم التعرف على جثثهم ..



أشكرك أخي راجح على اثراءك للموضوع وألف سلام على روح الشهيد القائد أبوجندل رحمه الله
وعلى جميع شهداء مخيم الصمود والتحدي وخيم جنين


 
 توقيع : محمود بنات.

عَلِّمونا كيف نصنع من ظلام الليل ِ شعله

علمونا كيف نجني من جراح القلب فُلّه

علمونا كيف يغدو قلبُنا للأرض ازهاراً وفوق الجرح قُبله


رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
F.T.G.Y 3.0 BY: D-sAb.NeT © 2011

جميع الآراء المنشورة للموقع تعبر عن وجهة نظر صاحبها ولا تعبر عن وجهة نظر ادارة الملتقى

تمت الارشفة بواسطة : المهندس طارق ( شركة النورس لخدمات الويب الكاملة )

a.d - i.s.s.w

vEhdaa 1.1 by NLP ©2009