المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حديث اليوم


يوسف ابو جوده
11-24-2009, 06:24 PM
رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ




عن عائشة ، قَالَتْ : قَالَ رَسُول الله صلى الله عليه وسلم : الرَّحِمُ مُعَلَّقَةٌ بِالعَرْشِ تَقُولُ : مَنْ وَصَلَنِي ، وَصَلَهُ اللهُ ، وَمَنْ قَطَعَنِي ، قَطَعَهُ اللهُ مُتَّفَقٌ عَلَيهِ .
و صلكم الله جميعا فهذه حقا اداة تواصل

اسماعيل السلاق
11-24-2009, 06:36 PM
اشكرك اخي على هذا الحديث النبويالشريف وبما ان حديثك اليوم عن صلة الرحم فدعني اشاطرك بعض الحسنات واضيف هذه المجموعة من الاحاديث النبوية عن صلة الرحم وفائدة صلة الرحم فاسمح لي بارك الله فيك :
كثير من الناس لا يعتدّ بصلة رحمه ، و لا يقيم لها شأنا في حياته ، فلا حول و لا قوة إلا بالله ،

و لو علم أولئك ما في صلة الرحم من خير ... و ما في قطع الرحم من شر ...

لأزهرت قلوب الواصلين ، و لأقفرت قلوب القاطعين ...

و هذه مجموعة من الأحاديث " الصحيحة " ، بعضها في الترغيب و الأخرى في الترهيب ...

لعلها أن تثير في أنفسنا ما يدفعها إلى صلة الرحم . أسأل الله ذلك ...


1- عن أبي هريرة رضي الله عنه ، أن النبي صلى الله عليه و سلم قال :

" من كان يؤمن بالله و اليوم الآخر فليصل رحمه "

2- عن أنس رضي الله عنه ، أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال :

" من أحب أن يبسط له في رزقه ، و يـُـنـْـسأ له في أثره ، فليصل رحمه "

3- و عن عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما ، عن النبي صلى الله عليه و سلم ، قال :

" ليس الواصل بالمكافئ ، و لكن الواصل الذي إذا قطعت رحمه وصلها " .

4- و عن أبي هريرة رضي الله عنه ، أن رجلا قال : يا رسول الله ! إن لي قرابة أصلهم و يقطعوني ،
و أحسن إليهم و يسيئون إليّ ، و أحلم عليهم و يجهلون عليّ ، فقال :

" إن كنت كما قلت ، فكأنما تـُسِـفـَّهـُمُ الملّ ( الرماد الحار ) ، و لا يزال معك من الله ظهير عليهم ما دمت على ذلك "

5- عن جبير بن مطعم رضي الله عنه ، أنه سمع النبي صلى الله عليه و سلم يقول :

" لا يدخل الجنة قاطع "
قال سفيان : يعني قاطع رحم .



فوائد من الأحاديث :

أ- صلة الرحم و بر الأهل و محبة الأقارب ، طريق إلى بسط الرزق و طول العمر .

ب- صلة الرحم دليل على التقوى . قال تعالى : " و اتقوا الله الذي تساءلون به و الأرحام "

ت- القاطع لرحمه مهدد بأنه لا يدخل الجنة ، و لا تشمله الرحمة .

ث- الواصل : هو الذي وصل أهله و أقاربه الذين قطعوه . إذاً لا يجوز أن تقطع رحمك بحجة أنهم قطعوك .

ج- تذكر أن الجزاء من جنس العمل ، فلو أنك قطعت رحمك ، فإن أبناءك سيصبحون مثلك فيقطعون أرحامهم ...

أسأل الله أن يهدينا و أن يصلحنا و أن يثبتنا على الصلاح و الهدى

و أسأله تعالى أن يجعلنا من الواصلين لرحمهم على الدوام ابتغاء مرضاته

عزمي بنات
11-24-2009, 11:12 PM
شكرا اخي :


( القطيعــــة )



هذا الخطر الكبير ، الذي يهدد بنيان العلاقات بشتى أنواعها ،،، من قرابة في الرحم أو زمالة

وصداقة للأسف أخذ يضخم ويتفشى فترة بعد فترة بدأ يأخذ مكانة في كثيراً من المجتمعات

ويخرق جدار الروابط المتينة




ماهي القطيعة ؟

هل أنت قاطع لرحمك ؟

الأسباب التي جعلت هذا الشر في مجتمعاتنا؟

هل القطيعة تعتبر حل من الحلول التي تأتي لحل المشكلات بين الأسر؟

هل أنت محافظ على صلة رحمك ؟

هل الهاتف يسد عن صلة الرحم والزيارة؟

هل مشاغل الدنيا لسبب مقنع لحدوث القطيعة ؟

__________________